معجزات القران

مدونة تتحدث عن معجزات القران الكريم قديما وحديثا

recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...

علوم الطبيعة فى القران الكريم

علوم الطبيعة فى القران الكريم

وصف عام للطبيعة :



ان الطبيعة وجمالها تحوى فى طياتها عظمة الصانع سبحانه وتعالى ،وجمال الابداع فى الطبيعة الخلابة ،فالطبيعة هى ايقونة السحر 

والبهاء فالحق انها قطعة من الجنة ،وانا هنا مبالغ اسف على التعبير فالجنة فيها مالا عين رأت ولا اذن سمعت ىولاخطر على قلب 

بشر،والطبيعة مناظرها متعددة فى فصل الصيف والخريف والربيع ،وهى مناظر طبيعية خلابة،وهى متجددة معطأة لاتمل العين من 

رؤياها،فالطبيعة والجمال شيئان متلازمان لايترك واحد دون الاخر ،ومنذ ان تدخل الانسان فى الطبيعة وحدث فساد كبير للطبيعة 

لانقدر على اصلاحه ،ومما يزيد من جمال الطبيعة ان بها اربعة فصول تمر علينا فى العام فصل الربيع وفصل الصيف وفصل 

الخريف وفصل الشتاء وفى كل هذه الفصول تأتى الطبيعة الخلابة بأزهار وثمار يتبين فيها جمال الطبيعة،والحق يقال ان الطبيعة هى 

غذاء الروح لانسان فلانسان كائن حى له حواس يشعر بها ويستطيع ان يحافظ من خلالها على الطبيعة ،فكثير من النباتات لها جانب

ايجابى وحسى ولكن الانسان لايستطيع التعامل معها اذالم يفهم مايريده الانسان ذات نفسه .
علوم الطبيعة فى القران الكريم

الطبيعة والكون:


الخلق الهائل الذى خلقه الله تعالى منذ بداية الكون لم يمسه اى احد بسوء حتى هبط البشرى من الجنة التى  فى السماء  الى الارض {ادم عليه وعلى نبينا الصلاة والسلام}
وفى مرحلة الزمان الاولى كان التعامل مع الطبيعة جيد نوعا ما وبدأالانحراف واختلف التعامل مع الطبيعة وساء ت علاقة الانسان 

بالطبيعة وبدؤا يجعلون الطبيعة الهة من دون الله تعالى ،ثم جات العلوم المتعددة مثل علم الكمياء والفزياء والفلسفة والفن وغيره ،وياتى 
التصور الاسلامى للطبيعة 
على انها الجمال الاول والاوحدوالتامل فيها على انها من كماليات القدرة لله تعالى وجمال الصانع سبحانه وتعالى ،وللطبيعة جمال 

خلاب على ظهر الارض فى الغابات والنباتات وللطبيعة جمال خلاب فى البحار والمحيطات { الشعب المرجانية} وللطبيعة جمال 

خلاب فى السماء وجمال الكون من سحاب وسماء واكتشافات فى عالم الكون الفسيح .


القران  والحديث عن الطبيعة:

علوم الطبيعة فى القران الكريم عندما يتحدث القران عن الطبيعة
فالقران الكريم هو كتاب الله تعالى الذى يعرف الانسان بتوحيد الله تعالى ومن ثم ايضا يعرف الانسان بحسن صناعة الله تعالى  فى 

الكون وذالك فى حد ذاته الميدان النظري بعد الفكري والعلمى لمعرفة الله تعالى ، والمشهد القرانى والمشهد الكونى فى الطبيعة له 

غرض عظيم عندما يعرضه الله تعالى ،اولا غرض :تحقيق الالوهية لله تعالى ومنه قوله تعالى {ان فى خلق السماوات والارض 

واختلاف الليل والنهار والفللك التى تجرى فى البحر بما ينفع الناس وما انزل الله من السماء من ماء فأحيابه الارض بعد موتها 

وبث فيها من كل دابه وتصريف الرياح والسحاب المسخر بين السماء والارض لايات لقوم يعقلون}هذه مشاهد وجمال طبيعى 

ولوحات فنية من عند الله تعالى تشهد بوحدانية الله تعالى ،والحق ان للطبيعة فى القران لها عناصر وفى القران الكريم ايات جامعة 

لمكونات البيئة والطبيعة يقول رب العالمين {له مافى السماوات ومافى الارض وما بينهما وما تحت الثرى}الاية الكريمة تقول {مافى السماوات ومافى الارض }
من حرارة ورياح وشمس وغيرها والارض من عناصر طبيعية فى الارض مكونات جيولوجية معادن وغيرها 




والله اعلم 




عن الكاتب

ملك ومكة السقا

التعليقات


جميع الحقوق محفوظة

معجزات القران