معجزات القران

مدونة تتحدث عن معجزات القران الكريم قديما وحديثا

recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...

معجزة القران فى خلق السماء

معجزة القران فى خلق السماء
معجزة القران فى خلق السماء:                                                                                                                                ان من ايات الله العجيبة خلقه سبحانه وتعالى فى السماء حيث المنظر العجيب والبناء الرهيب فى هذا الخلق المبدع يقول الله تعالى{افلم ينظروا الى السماء فوقهمكيف بنيناها وما لها من فروج}منذ عهد قريب كان خلق الكون شىء غامض عن كثير من العلماء ثم جاء العصر الحديث ومع تقدم العلم اصبح الانسان على معرفة بأن الكون مخلوق عجيب من نجوم وأرض وكواكب وسماء وغير ذللك ،ومن ثم اصبحوا الان يجلسون على مراصدهم يترقبون حركة هذه المجراة .                                                                               القران كتاب الاسرار:                                                                                                                                          الناظر فى القران يرى عجبا عندما يتحدث عن السماء يقول رب العالمين {واالسماء بنيناها بأيد وانا لموسعون}انظر معى اخى القارىء ما هذا السر {وانا لموسعون}اى ان الله قادر على التوسعة فى هذا،واية اخري من كتاب الله تعالى تقول{اولم يرى الذين كفروا ان السماوات ولارض كانتا رتقا ففتقناهما }وهذا السر وهو {الرتق}والله اعلم مع القران كتاب العجائب ةلاسرار هوتركيب جزء على جزء وشىء فى شىء حتى اصبح متكامل ، والسماء والكون له بداية ونهايه انظر معى الى هذا السر العجيب فى هذه الاية{وهو الذى يبدأ الخلق ثم يعيده وهو اهون عليه}فخلق الكون هين على الله تعالى وقادر على ان يعيده مرة اخري ، وتلك اية اخرى من كتاب الله تعالى { يوم نطوى السماء كطى السجل للكتب} قادر على اان يطويه كطى السجل للكتب والطى فى اللغة بمعنى الانحناء والانغلاق
ى السجل للكتب كما بدأنا اول خلق نعيده وعدا علينا انا كنا فاعلين}سر من اسرار الله تعالى كيف على ان البناء مع عظمتة وقوته الله قادر سبحانه ان يرجعه مرة ثانية كما كان،وهناك اية عجيبة فى القران الكريم يقول الله تعالى {ولو فتحنا عليهم بابا من السماء لظلوا فيه يعرجون}من هذه الاية العجيبة نعلم ان فى السماء ابواب وهى الفاتيح لباقى الكون الفسيح والباب هو الطريق الذى يسير منه الراكب لمعرفة باقى الكون .                                                                                                                                            الاعتبار من  خلق السماء:                                                                                                                                    لايعتبر من خلق السماء الا العقلاء واصحاب القلوب يقول الله تعالى{ان فى خلق السماوات ولارض واختلاف الليل والنهار لايات لاولى الالباب الذين يذكرون الله قياما وقعودا وعلى جنوبهم ويتفكرون فى خلق السماوات والارض ربنا ما خلقت هذا باطلا سبحانك فقنا عذاب النار }واثار وفوائد الاعتبار المعرفة بالله تعالى حق المعرفة والقرب من الله تعالى  والصدق فى العمل والنية الصادقة  والله تعالى اعلى واعلم.

عن الكاتب

ملك ومكة السقا

التعليقات


جميع الحقوق محفوظة

معجزات القران